النظام الاساسي و الوائح الداخلية

تـقـديـــم تكونـت جمعيـة المحاسـبين والمـراجعين الكويتيـة فـي فبرايـر ١٩٧٣ بهـدف تنميـة الثقافة والخبرة في مجـال ميـدان المحاسـبة، وذلـك عـن طريـق إجـراء الدراسـات وإعـداد البحوث وتقديم الاستشارات وتبادل الخبرات في هذا المجال، بما يدعم التطبيـق العملـي القائم على التقدم العلمي، ويـدعم التخـصص المهنـي، كمـا يرفـع مـستوى الأداء العملـي ويزيد من المعرفة العلمية للعاملين في مجالات المحاسبة. ولا شك أن ذلك خطوة إيجابية طالما تطلع إليها العاملون في هذا الميـدان، لمـا لهـا من نتائج حميدة ومؤكدة نحو تحقيق وتـدعيم التنميـة الاقتـصادية ورفـع رايـة العلـم فـي دولتنا العصرية . إن المحاسب يقوم بدور فعال في ميدان التخطـيط والموازنـة وفـى مجـالات التنفيـذ والرقابة التي لا يمكن أن تـتم علـى الوجـه الأكمـل دون تـدعيم بالبيانـات وتـوافر للأرقـام التـي تقـدمها المحاسـبة والتـي تعتبـر همـزة الوصـل بـين العلـوم الأخـرى بمـا فـي ذلـك التخطيط والموازنة والعلوم المحاسبية والإدارية. والمحاسـب لـه دور خـاص بالنـسبة لاسـتخراج هـذه البيانـات وإعـدادها وتبويبهـا واستخدامها، فهـو العـالم بحـدودها والعـارف بأبعادهـا والمـتفهم لطبيعتهـا ولـذلك فإنـه يحتل مركزا هام ًا في جميع الوحـدات الإنتاجيـة والخدميـة ويـشغل الكثيـر مـن المناصـب الفنية والإدارية . وتهدف جمعية المحاسبين والمراجعين الكويتية لتحقيـق أهـدافها العلميـة والمهنيـة إيجاد رابطة قوية تلم شمل جميع العاملين في الميدان عـن طريـق لغـة علميـة يتخـاطبون بها ومفاهيم موحدة يلتزمون بها تض لهم الطريق وتيسر لهم السبل نحو المـستحدث عن الطرق والأساليب في المحاسبة وتعـاونهم فـي عملهـم لتحقيـق الأهـداف المرسـومة، بما يرفع من مستوى وكفاءة الأداء ويقضى على الإسراف والضياع في الإنتاج .